روزا باركس التي غيرت وجه التاريخ


روزا باركس المرأة التي غيرت وجه التاريخ:

المرأة التي غيرت وجه أمريكا ، الجوهرة السوداء التي غيرت التاريخ …
لا يوجد أمريكي لا يعرف روزا باركس ، تلك المرأة التي قلبت حياتهم الاجتماعية رأسا على عقب حينما أدى اصرارها على حقوقها الى ازالة العنصرية بين السود و البيض في أمريكا ..
غدت روزا رمزا تاريخيا للحرية و القضاء على العنصرية صدرت بشأنها العديد من الكتب و الأفلام ..
ولدت في مناطق الفصل العنصري في الجنوب الأمريكي سنة 1913 في بلدة توسكيج ولاية ألباما من أب نجار و أم تعمل في المدرسة ، في سنة 1932 تزوجت من رايموند باركس الذي كان يعمل حلاقا ، و في سنة 1933 أنهت دراستها الثانوية ، الا أنها لم تلتحق بالجامعة و فضلت العمل كخياطة للأزياء .
في الأول من ديسمبر سنة 1955 اليوم الذي غير وجه أمريكا ، كانت روزا تبلغ من العمر 42 سنة استقلت حافلة و اتجهت الى القسم الخلفي المخصص للسود ، الا أنها لم تجد مكانا خاليا مما دفعها الى الجلوس في أحد المقاعد الوسطى ، و بعد فترة وقفت الحافلة لتنقل الركاب البيض ، عندها علا صوت السائق ” النيغرز الى الخلف ” فتخلى أربعة من السود عن مقاعدهم في الجزء الأوسط ، الا أن روزا رفضت ، و لاحقا قالت روزا عن تلك الحادثة .
عندما شاهدني الرجل الأبيض جالسة سألني ما اذا كنت سأتخلى عن مقعدي فقلت له : ﻻ
فقال الرجل : ادا لم تتركي المقعد سأطلب الشرطة للقبض عليكي .
فقلت له : فالتفعل ذلك .
هذه هي صورة روزا ترفض التخلي عن مكانها .
وادى اصرارها هذا الى توقيفها بتهمة ” انتهاك قوانين المواصلات “
أدى اعتقالها الى بدء 381 يوم من الاضراب عن ركوب الحافلة نضمة لوثر كنغ ، و أدى نجاح هذه المقاطعة الى المزيد من الاحتجاج و المطالبة بمراعاة سائر الحقوق المجنية للزنوج .
سنة 1992 قالت روزا عن احتجاجها ” السبب الحقيقي وراء عدم وقوفي في الحافلة و تركي مقعدي هو أنني شعرت بأن لدي الحق أن أعامل كأي راكب أخر على متن الحافلة ، فقد عانينا من تلك المعاملة غير العادلة سنين طويلة “
حصلت روزا باركس على العديد من الجوائز كرائدة الحقوق المدنية ، قامت بما لا يستطيع الزنوج الذكور الرجال القيام به.
توفيت زعيمة الحقوق المدنية روزا بارك عن عمر يناهز 92 سنة سنة 2005 …
أقيم تمثال لروزا باركس في قاعة التماثيل الوطنية في كابيتول الولايات المتحدة

( روزا باركس) الخياطة الشابة التي غيرت وجه التاريخ

معلومة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

log in

Don't have an account?
sign up

reset password

Back to
log in

sign up

Captcha!
Back to
log in